تنديد واسع بمحاولات تعطيل سير العمل بمشروع إعادة تأهيل طريق (الشعب - بئر أحمد)

استنكرت الأوساط السياسية والاجتماعية والقبلية بمدينة الشعب وبئر أحمد بعدن من محاولات بعض المسؤولين عرقلة تنفيذ العمل بمشروع إعادة تأهيل طريق (الشعب - بئر أحمد) الممول من قبل الشيخ مهدي العقربي والذي يجري العمل فيه على قدم واق منذ أكثر من أسبوع .

وقالوا بأن السلطات المحلية وعبر بعض المسؤولين تحاول عرقلة تنفيذ المشروع الحيوي الهام الذي سوف يخفف من معاناة المواطنين في مناطق الشعب وبئر أحمد والمناطق المجاورة جراء عدم صلاحية الطريق وتسببه بوقوع العديد من الحوادث التي راح ضحيتها العشرات من المواطنين – وذلك من خلال عرقلة ومنع شركات الإسفلت من تزويد المقاول بالاسفلت وإصدار تعاميم على تلك الشركات بمنع تزويد الشركة المنفذة للمشروع بمادة الإسفلت وتارة أخرى بإصدار بيانات وبلاغات  تستهدف شخص الممول والداعم للمشروع الشيخ مهدي العقربي وتلفيق له تهم مضللة وكيدية للإساءة له ولما يقدمه من أعمال خيرية للمواطنين بعد ان تخلت السلطة عن واجباتها ومسؤولياتها تجاه المواطنين . 

وأكد مصدر مطلع بأن المشروع مستمر وسيتم استكماله رغم هذه العراقيل والمضايقات التي اعترضت سير العمل في المشروع..

وأوضح مكتب الشيخ مهدي العقربي بأن الشيخ مهدي العقربي يود طمأنة المواطنين وأهالي بئر أحمد والمناطق المحيطة بأن المشروع مستمر وسينفذ في الوقت المحدد رغم كمية المصاعب والضغوطات والعراقيل التي وضعت أمامه إضافة إلى حملات الإساءة والتشهير والتشويه به إلا أنه سينفذ وسيستمر العمل فيه حتى انتهاء المشروع.

مشيرا إلى أن الشيخ مهدي العقربي سيتحمل كل مايتعرض له من إساءة وتشويه وأخذ على عاتقه إتمام هذا المشروع وتنفيذه في الوقت المحدد وذلك في سبيل خدمة أبناء بئر أحمد والمواطنين وتخفيف المعاناة عنهم.

شارك برأيك
إضافة تعليق
الأسم
موضوع التعليق
النص