الإدارة الفنية بشركة النفط فرع عدن.. جهود كبيرة لإنجاز مشاريع الشركة والحفاظ على أصولها

كثيرة هي إدارة شركة النفط اليمنية فرع عدن وكل إدارة تتولى مهام مخصصة لا تتعارض مع باقي الإدارات بل أنها تنسق أعمالها لإنجاز المشاريع والمهام الخاصة لتحقق الإنجازات والأهداف المرجوة من الشركة.

الإدارة الفنية بشركة النفط بعدن واحدة من تلك الإدارات التي تهتم بالجانب الفني وتعمل على إظهار الشركة بمظهر جمالي يحافظ على مكانتها الرفيعة في الحياة.

كانت لنا زيارة إلى الإدارة الفنية بشركة النفط بعدن لاستطلاع الأوضاع هناك ومعرفة كبائر وصغائر الأمور في الإدارة.

التقينا خلال زيارتنا بعدد من منتسبي الإدارة الفنية قبل ان نلتقي بالمهندس سامي محمد صالح مهدي مدير الإدارة والذي كان شفافا وصريحا معنا.

في بداية لقائنا بالمهندس سامي اطلعنا على الدور الكبير الذي تقوم به الإدارة الفنية وحيثيات عملها ومهامها.

عرف المهندس سامي الإدارة الفنية بانها تقوم بأعمال الصيانة والتجهيز لكل ما يخص شركة النفط بعدن مؤكدا ان هذا الدور الكبير للإدارة الفنية يجعلها من أهم الإدارات في الشركة.

وقدم مدير الإدارة الفنية شرحا مفصلا لأهم ما أنجزته الإدارة خلال الفترة الماضية وكذا ما تخطط لتحقيقه في الفترة القادمة.

وقال المهندس سامي ان الإدارة الفنية أنجزت أعمال الترميمات المطلوبة للمكتب الرئيسي وطلاءه إضافة إلى أعمال الصيانة والترميمات في جميع محطات الوقود التابعة للشركة.

وأضاف ان الإدارة الفنية أنجزت تجهيز وترميم وإعادة بناء محطات الميدان ومأرب بإشراف من الأخت إنتصار العراشة مدير عام فرع الشركة بعدن.

وأردف ان الإدارة الفنية أنجزت كذلك تجهيز وإعادة بناء هنجر ورشة النقل بدارسعد وافتتاحه رسميا ليدخل ضمن العمل مؤكدا ان الإدارة تملك العديد من الكوادر من مهندسين وفنيين يعملون بكفاءة عالية.

وتابع ان الإدارة قامت بتغيير الشبكة الداخلية القديمة لانابيب الوقود الأرضية لمحطة المطار ونجحت بتبديلها بشبكة جديدة، إضافة إلى استبدال  الشبكة الداخلية القديمة لأنابيب الوقود بأخرى جديدة في محطة الرضا.

ومن أعمال الإدارة الفنية أشار المهندس سامي إلى تركيب خزانات جديدة "فيبرجلاس" سعة 35000 لتر لمحطة خورمكسر وتسليك الشبكة وتركيب مضخات جديدة مع إعادة بناء المحطة وافتتاحها.

المهندس سامي أكد ان هناك العديد من المشاريع التي تشرف عليها الإدارة الفنية وهي حاليا على وشك التنفيذ فيما مشاريع أخرى قيد الدراسة ومنها بناء وإعادة ترميم هنجر الإدارة الفنية بدراسعد إضافة إلى بناء وإعادة ترميم محطتي بلقيس بالمعلا والعاقل بخورمكسر بالإضافة إلى مظلة لمحطة المطار.

وأشار المهندس سامي إلى ان تلك الأعمال المنجزة تحققت بفضل من الله سبحانه وتعالى أولا ثم بفضل التكاتف القوي والعمل المشترك والعلاقة القوية التي تربط بين المدير الفني وطاقم المهندسين المختصين في المشاريع والفنيين المختصين بالفحص والموازنة وعمال الصيانة الذين يعملون ليل ونهار لنجاح الإدارة الفنية مشيرا إلى ان النجاح ينتسب للكل.

وأكد ان هذه النجاحات للإدارة الفنية تحسب لكافة منتسبي شركة النفط بعدن وعلى رأسهم قيادتها ممثلة بالمدير العام الأستاذة إنتصار العراشة والتي تقوم بالمتابعة والإشراف على كافة الأعمال وتحرص على إنجازها بأفضل شكل ممكن كما أنها تقدم الدعم المعنوي والمالي اللازم لانجاز كافة المشاريع.

شارك برأيك
إضافة تعليق
الأسم
موضوع التعليق
النص