قيادات المقاومة والحراك بعدن تؤكد وقوفها خلف الرئيس هادي وتحذر من لوبي الاصلاح

في بيان هام صدر الليلة عن اجتماع عقد في عدن لقيادات بالمقاومة الجنوبية والحراك الجنوبي جددوا فية وقوفهم خلف شرعية الرئيس هادي وتمسكهم بالنقاط التي تقدم بها المناضل اديب العيسي .كما طالبوا رئيس الجمهورية بايقاف حزب الاصلاح في مكتب الرئيس عن القيام بالتلاعب والعراقيل التي أدت وتؤدي الى تشوية شرعية  الدولة .

ولاهمية ماجاء في البيان يعيد "حياة عدن" نشر نصه في الاتي :

قيادات المقاومة والحراك في العاصمة عدن يؤكدون موقفهم المطلق مع النقاط التي وضعها المناضل اديب العيسي والتي تتضمن تنفيذ قرارات الرئيس عبدربه منصور هادي حفظه الله ورعاه ومطالبين فخامته بإيقاف التلاعب والعراقيل الذي يخلقها حزب الإصلاح والنافذين في مكتب الرئيس هادي لتشويه شرعية الدولة ممثلة بفخامة الرئيس حفظه الله وهم اول من تخلى عن شرعيتة ولاذوا بالفرار حينما كانت الشرعية على المحك  في صنعاء .

 وهم  ايضا من خلقوا وساعدوا على التباعد بين فخامة الرئيس والتحالف العربي وايضاً  من يتحملون ضعف الحكومة وأدائها لإهتمامهم بأحزابهم متناسين دمار الوطن والآم الشعب  .
 مؤكدين في الوقت ذاتة وقوفهم التام خلف ابن الوطن البار وباني الدولة والمؤسسات فخامة الرئيس عبدربه منصور هادي الذين عمد أبناء الجنوب بدمائهم  الزكية في ميادين الشرف والنضال من اجل الانتصار لشرعيتة ومطالبين في الوقت نفسه محاسبة كل العابثين والفاسدين وإقالتهم ومحاسبتهم على ما قدموه من إساءات للشعب والوطن وشرعية الرئيس ويرفضون اَي لقاءات خارج الوطن لا تعمل على تنفيذ قرارات الرئيس الممثلة؜ في حق الجنوبيين في ال ٥٠% في المناصب السيادية والقيادية التي اقرتها مخرجات الحوار الوطني.
 راجيين عند عودة الرئيس للعاصمة عدن بدعوة كافة القوى السياسية الجنوبية والتوافق معها لبناء الدولة الاتحادية خلف باني البلاد وحاميها سيادة الرئيس عبدربه منصور هادي وعدم تدخل الأحزاب في القضايا الوطنية العليا .

شارك برأيك
إضافة تعليق
الأسم
موضوع التعليق
النص