الانتقالي الجنوبي يعلّق على الوساطة حول مشاركته في حكومة الشرعية


نفى نائب رئيس المجلس الانتقالي الجنوبي ، الشيخ هاني بن بريك، صحة ما يتم تداوله إعلاميًا حول وجود وساطة لإقناع قيادات المجلس بالمشاركة في الحكومة الشرعية، مؤكدًا أنه لن يشارك أي عضو من المجلس بأي حكومة في ظل وحدة الظلم والعدوان.

وقال بن بريك، مساء الخميس، في تغريدة له على حسابه الرسمي بموقع التواصل الاجتماعي (تويتر): “لا صحة مطلقًا لأي وساطة لإقناع الانتقالي بالمشاركة في الحكومة، وما ينشر من هذا القبيل إفك مبين ممن اعتادوا الكذب”.

وأضاف: “بيان الانتقالي واضح أنه مع الشعب، ولن يساوم على مطالب الشعب وسيحمي الشعب”، مشددًا على أن “أعضاء هيئة رئاسة الانتقالي لن يكون أحد منهم أبدًا مشاركًا في أي حكومة، في ظل وحدة الظلم والعدوان”.

يشار إلى أن عددًا من الناشطين والإعلاميين تداولوا في وقت سابق، من اليوم الخميس، عبر منصات التواصل الاجتماعي المختلفة ووسائل إعلامية محلية، أنباء تفيد بوجود وساطة تسعى لمشاركة قيادات الانتقالي في حكومة أحمد عبيد بن دغر، في سبيل إيقاف الانتفاضة الشعبية التي دعا إليها الانتقالي في بيان له، أمس الأربعاء.

شارك برأيك
إضافة تعليق
الأسم
موضوع التعليق
النص