لحج : بيان شديد اللهجة يستنكر حملة الإساءة للشيخ (عصام هزاع) ويحذر من مخطط لاستهداف رموز الصبيحة

دان مشايخ وأعيان ووجهاء وشخصيات سياسية واجتماعية بمحافظة لحج ما وصفوه بـ"المخطط الخطير" لاستهداف الرموز الوطنية من أبناء الصبيحة عبر الحملات الإعلامية الممنهجة والممولة من قبل جهات معادية للجنوب ولرموزه الوطنية .

واستنكروا في بيان صادر عنهم تلقت صحيفة "الأمناء" نسخة منه وبشدة محاولة استهداف الشخصية الوطنية والنضالية الشيخ عصام هزاع الصبيحي الذي يعرفه العدو قبل الصديق بمواقفه النضالية والبطولية الشجاعة التي سطرها خلال السنوات الماضية إلى جانب اخوانه من أبطال الصبيحة خاصة والجنوب عامة .

واعتبر البيان استهداف الشيخ القبلي عصام عبده هزاع الصبيحي دليل واضح على مدى الافلاس والانحطاط الذي وصلت اليه تلك القوى التي تحاول النيل من الرموز الوطنية الجنوبية المنتمية إلى قبائل الصبيحة المعروفة بتاريخها ومواقفها النضالية التي لا ينكرها الا جاحد أو فاقد للبصيرة إضافة إلى محاولتها ضرب النسيج الاجتماعي وإثارة الفتنة وتكريس المناطقية بين أبناء الجنوب .

وجدد البيان وقوف مشايخ واعيان ووجهاء لحج ونخبها السياسية والاجتماعية إلى جانب الشيخ القبلي المعروف عصام هزاع الصبيحي وابناء الصبيحة كافة في مواجهة تلك الحملات المغرضة ، مؤكدين بأن أي محاولات لاستهداف الشيخ عصام الصبيحي أو التشكيك بمواقفه النضالية المعروفة إنما تستهدف كافة الرموز الوطنية الجنوبية بدون استثناء على اعتبار أن تلك الحملة تأتي ضمن مخطط خطير لا يستهدف رموز الصبيحة فحسب بل جميع الرموز والشخصيات الوطنية النضالية الجنوبية .

وحذر البيان من التعاطي مع تلك الحملات الإعلامية الممولة من جهات خارجية معروفة بعداءها للجنوب ورموزه النضالية .

شارك برأيك
إضافة تعليق
الأسم
موضوع التعليق
النص