قال بأن معركة تحرير عدن هي أولى معارك النصر العربية التي قادها بحنكة واقتدار فخامة الرئيس هادي وبإسناد التحالف العربي ..
السعيدي : تحرير عدن كانت فاتحة معارك التحرير الكبرى ومنعطفًا هامًا في مسيرة الحرية ودافعاً لاستمرارها

قال الأستاذ سامي صالح السعيدي/ المدير التنفيذي للمؤسسة الإقتصادية- عدن بأن ذكرى تحرير عدن من مليشيات الحوثي الانقلابية والتي تحل علينا ذكراها الثالثة في السابع والعشرين من رمضان، هي محطة هامة في تاريخ نضال شعبنا نحو الحرية والكرامة والسيادة .

 

واعتبر السعيدي في مقال له بمناسبة الذكرى الثالثة لتحرير عدن ونصرها العظيم بأن معركة تحرير عدن هي أولى معارك النصر العربية التي قادها بحنكة واقتدار فخامة الرئيس عبدربه منصور هادي وبإسناد التحالف العربي بزعامة المملكة العربية السعودية، في مواجهة الغطرسة والتدخلات الإيرانية عبر الإنقلابيين الحوثيين في الداخل، والتي جرت البلاد إلى أتون أزمة وحرب طاحنة دمرت الأرض والإنسان تنفيذًا  لمخططات إيران التخريبية، عبر سيناريوهات وحشية أرادت من خلالها أن تحول جماهير الشعب إلى أسرى في سجن كبير وإعادتهم إلى عصر ماقبل الدولة والميلاد. 

 واضاف : "هذه الذكرى العظيمة جسد فيها أهالي مدينة عدن ملحمة بطولية تاريخية تجرعت فيها المليشيات الانقلابية هزيمة نكراء، فكانت فاتحة معارك التحرير الكبرى التي تهاوت فيها العصابة الانقلابية أمام صمود الأبطال من المقاومة الجنوبية، رغم العتاد العسكري الكبير الذي استحوذت عليه هذه المليشيات بعد أن استولت على معسكرات الدولة وبسطت نفوذها على مقدراتها، وسخرت كل الإمكانيات لتنفيذ المخططات الإيرانية التدميرية المرفوضة شعبيًا ".

واستطرد قائلا : " لقد قدمت عدن وأهلها تضحيات جسيمة وغالية، ولابد لهذه التضحيات أن تجد طريقها في تحقيق الأهداف الكبرى المستمدة من عظمة النصر في مثل هذا اليوم المبارك، السابع والعشرين من رمضان، برعاية وإسناد كريمين من الأشقاء في التحالف العربي بقيادة المملكة العربية السعودية والإمارات العربية المتحدة.

وأكد بالقول : " سيبقى تحرير عدن منعطفًا هامًا في مسيرة الحرية ودافعاً لاستمرارها، الخلود لشهداء عدن، والتحية للمقاتلين الأبطال، والمجد لقادة الثورة المسلحة ضد العدوان الحوثي الإيراني الشهيد علي الصمدي واللواء علي ناصر هادي وقادة معركة التحرير والنصر الشهيد اللواء جعفر محمد سعد، واللواء أحمد سيف اليافعي، والعميد عمر الصبيحي، والشيخ الراوي، والقائد أحمد الأدريسي، ورفاقهم الذين نالوا شرف المشاركة والشهادة في هذا النصر العظيم ". 

سامي صالح السعيدي/ المدير التنفيذي للمؤسسة الإقتصادية- عدن. 
في السادس والعشرين من رمضان 1439 هـ

شارك برأيك
إضافة تعليق
الأسم
موضوع التعليق
النص