ضربات مركزة تستهدف مواقع الحوثي في الساحل الغربي

شنت مقاتلات ومدفعية تحالف دعم الشرعية في اليمن، غارات مكثفة على مواقع ميليشيات الحوثي في جبهة الساحل الغربي، مما أسفر عن مصرع العشرات في صفوف الميليشيات الإيرانية، التي تكبدت في الأسابيع الماضية خسائر فادحة، أجبرتها على التقهقر، وسط تقدم سريع لقوات المقاومة المشتركة التي باتت على مشارف مدينة الحديدة.
وقالت وكالة أنباء الإمارات إن 30 مسلحا في صفوف الميليشيات قتلوا في غارات لمقاتلات التحالف على التحيتا والبرح والمدمن، ومواجهات مع قوات المقاومة اليمنية المشتركة بمشاركة وإسناد من القوات المسلحة الإماراتية العاملة ضمن التحالف، وسط انهيارات كبيرة في صفوفها.

واستهدفت غارات سابقة مقاتلات ومدفعية التحالف العربي بقيادة السعودية مواقع وتجمعات الحوثيين في مناطق شرق المشرعي والمدمن وشمال حيس في جبهة الساحل الغربي، وفق المصدر نفسه الذي أشار أيضا إلى فرار العشرات من الحوثيين من الجبهات، تاركين خلفهم عتادهم وأسلحتهم وجثث قتلاهم.

وكان 70 عنصرا من الميليشيات الموالية لإيران قتلوا في غارات لمقاتلات ومواجهات ميدانية في الساحل الغربي في ضربة موجعة لمسلحي الحوثي، أربكت صفوفهم وأنهكت قدراتهم العسكرية في ظل التقدم الميداني المتسارع لقوات المقاومة اليمنية باتجاه مطار الحديدة ومينائها الاستراتيجي.

كما تمكنت قوات المقاومة اليمنية المشتركة من أسر 21 عنصرا من ميليشيات الحوثي وتحطيم دفاعاتها وتحصيناتها في الساحل الغرب، والعثور على عدد من الآليات والأسلحة المتوسطة والثقيلة التابعة للحوثيين بعدد فرارهم من ساحات القتال، وخلال عمليات تمشيط واسعة في المناطق المتاخمة لمدينة الحديدة.

وتشهد صفوف الميليشيات تراجعا ميدانيا كبيرا في مختلف الجبهات، بالتزامن مع تقدم القوات باتجاه الحديدة لتطهيرها من مسلحي الحوثي ودحر المخطط الانقلابي في اليمن، والذي باتت نهايته تقترب كثيرا مع توسع رقعة سيطرة الشرعية.

شارك برأيك
إضافة تعليق
الأسم
موضوع التعليق
النص