أربعة جناة بينهم امرأة قطعوا الطفل إلى نصفين..
مسؤول أمني: ضبط وحوش بشرية اغتصبت طفلا في عدن

أعلن مدير شرطة البساتين بعدن، ضبط عناصر قامت بالاعتداء جنسيا على فتى في العاشرة من عمره وقامت بتقطيعه إلى نصفين. 
وقال المقدم مصلح الذرحاني مدير شرطة البساتين في تصريح لـ"حياة عدن" "إن وحوشاً بشرية قامت باستدعاء طفل دون العاشرة من العمر إلى منزل، ثم قامت بالاعتداء عليه جنسيا وتقطيعه إلى نصفين ورمي جثمانه جزء في مقلب للقمامة بالقرب من مسرح الجريمة والجزء الأخر على طريق عدن تعز".

وأضاف ان "شرطة البساتين تلقت بلاغا يوم الاربعاء الماضي يفيد بالعثور على نصف جثة طفل وقامت بالتحري على مدى ثلاثة ايام متواصلة وبشكل مكثف، إلى ان تم التوصل الى هوية الجناة وضبطهم، وهم (أب ونجله وشاب أخر، بالإضافة زوجة الأب المتورطة بنقل جثمان الطفل المعتدي عليه على طريق عدن تعز دار سعد، ثاني ايام رمضان، بعد ان قام احد المعتدين برمي الجزء الأخر أول ايام رمضان". 
وأوضح " ان الجناة قاموا بدعوة الطفل الى داخل المنزل بعد ايهامه بانهم يريدون ارساله إلى السوق، وحين دخل تم الاعتداء عليه جنسيا من قبل الأب ونجله وشاب ثالث، وبعد الانتهاء من الاعتداء عليه، قاموا بخنقه وتسديد له عدة طعنات بخنجر وتقطيعه إلى نصفين".

وأكد الذرحاني "أن الجناة اعترفوا بارتكابهم الجريمة بحق الطفل، وسوف يتم احالتهم الى النيابة". وعبر مدير شرطة البساتين عن شكره لوكيل وزارة الداخلية لشئون البحث الجنائي اللواء هادي علي عبيد، ومدير شرطة عدن اللواء شلال علي شائع، والعميد عبدالدائم ومأمور مديرية دار سعد، وقائد المنطقة وأمين عام المجلس المحلي عبدالمنعم العبد، على متابعتهم اجراءات وتحريات شرطة البساتين حتى القبض على الجناة". 
يذكر ان واقعة الاعتداء على الطفل هي الاحدث في مدينة عدن، وقد احدثت حالة من الصدمة في اوساط الناس بعدن.

شارك برأيك
إضافة تعليق
الأسم
موضوع التعليق
النص