هل ننتظر التصفية للزميل سامح المديني والأسماء الذين وردوا بالقائمة .. صرخة لقيادة أمن عدن

أبدى ناشطون مخاوفهم من أن تطال عمليات الاغتيالات والتصفية التي يتعرض لها بعض الشخصيات في العاصمة عدن ناشطون وإعلاميون وردت اسماءهم في قوائم تم تسريبها قبل عدة أشهر عبر وسائل التواصل الاجتماعي ..

وكانت قوائم بأسماء ناشطون وإعلاميون جنوبيون قد تم تسريبها قبل اشهر بأن عملية التصفية سوف تطالهم .
ومما زاد من المخاوف هو البدء باغتيال أحد ممن شملتهم القائمة ويدعى صفوان عبدالمولى فارع ويحمل الرقم "3" بعد الزميل الإعلامي سامح محمد احمد المديني الذي باتت حياته معرضة للخطر عقب تلقيه تهديدات عديدة بالتصفية وباقي زملاءه الاخرين ممن وردت أسماءهم في القائمة التي ضمت "16" اسماً..

وناشد الناشطون قيادة أمن عدن ممثلة باللواء شلال علي شايع ملاحقة من قام بنشر تلك القائمة وتقديمه للمحاكمة ليكون عبرة لمن تسول له نفسه المساس بحياة الناشطين وتهديد أمنهم واستقرارهم ..

شارك برأيك
إضافة تعليق
الأسم
موضوع التعليق
النص