انتقالي لحج يحتفي بعام على التأسيس ودائرته الخاصة بالمرأة تكرم الرائدات

نظمت دائرة المرأة والطفل التابعة للمجلس الانتقالي الجنوبي بمحافظة لحج ، حفلاً تكريمياً لرائدات العمل بلحج بمناسبة الذكرى الأولى لإعلان عدن التاريخي وتأسيس المجلس الانتقالي الجنوبي بحضور لطفي شطارة  ، و د.منى باشراحيل عضوا هيئة الرئاسة ، ونور فضل مسؤولة دائرة المرأة بالمجلس الأعلى ، وابتسام عبدالله مسؤولة العلاقات العامة ، ود. فضل هماش رئيس القيادة المحلية للمجلس الانتقالي بلحج ، وأعضاء الهيئة العمومية : فضل الجعدي ، ورميا افندي ، وحسن يافعي ، ومحمد الشيوحي.

واستهل الافتتاح بآي من الذكر الحكيم ثم النشيد الوطني الجنوبي ، تلاه وقفة حداد على أرواح شهداء الجنوب.

وألقت "أروى مقطري" ، مسؤولة دائرة المرأة والطفل بالمجلس كلمتها ، ثم كلمة د.منى باشراحيل عضو هيئة الرئاسة بالمجلس ، وكلمة انتصار خميس عضو الجمعية الوطنية ، أشادت جميعها بدور المرأة بلحج النضالي.

وقالت د.منى باشراحيل :" إن الاحتفال يأتي وقد أكمل المجلس الانتقالي عامه الأول وأثبتنا حجم المسؤولية وصرنا نبحر بسفينة الانتصار, نحو النصر القادم " .. وأعربت عن أصدق المشاعر للنساء بلحج اللاتي أنجبن الأبطال الذين استشهدوا ، وجرحى الحرب ، وقاوموا الغزاة.

كما تحدثت أروى المقطري عن ملاحم البطولة الذي خاضها أبناء هذه المحافظة ودور النساء في تحقيق الانتصار . وهنأت انتصار خميس عضو الجمعية الوطنية بهذه المناسبة أبناء المحافظة وقالت :" لا يهمنا ما يجري من تفريخ للمجالس الأخرى ، ونعاهدكم بدماء الشهداء بأننا لن نتراجع قيد أنملة ..ونقسم بالله العظيم الذي رفع السموات بغير عمد بأننا مع الانتقالي حتى النصر أو الشهادة ".

وفي ختام الحفل جرى تكريم عدد من النساء في مجالات الصحة والتربية والنساء الملتحقات بالسلك العسكري والعمل بين النساء وكذا تكريم أم الشهيد..

شارك برأيك
إضافة تعليق
الأسم
موضوع التعليق
النص