قرقاش يكشف رد الشيخ زايد بعد أن سمع بإطاحة أمير قطر السابق لوالده

كشف وزير الدولة للشؤون الخارجية الإماراتي، أنور قرقاش، عن رأي الشيخ زايد بن سلطان آل نهيان بإزاحة أمير قطر السابق حمد بن خليفة لوالده من قيادة البلاد.

قرقاش، في تغريدة عبر "تويتر"، قال: "سعى الشيخ زايد، رحمه الله، إلى أن يصلح بين الشيخ خليفة بن حمد، رحمه الله، وابنه الشيخ حمد، واليوم يكذب البعض وينطق بهتانا للتجيير لموقف سياسي، سيرة زايد وخصاله أسمى وأعظم من هذا التضليل الرخيص".

وأضاف: "روى لي شاهد أنه عندما سمع الشيخ زايد رحمه الله بانقلاب الشيخ حمد على والده، وكان في جنيف، بادر فورا بلم الشمل ودفن الفتن، ونصح الشيخ خليفة بأن يبارك لابنه، وكان ذلك بإرسال الشيخ زايد رئيس ديوانه إلى الشيخ خليفة في مقر إقامته في كان بفرنسا".

وأردف قائلا: "كان هذا الطرح بحضور الشيخ عبدالعزيز بن خليفة، وعيسى الكواري. وأضاف مبعوث الشيخ زايد أن أبوظبي سوف تسخر له كافة الإمكانيات التي تحفظ كرامته كحاكم سابق".

وبحسب قرقاش، فإن ما قاله هو "التاريخ كما يرويه شاهد بعيدا عن الكذب والتضليل".

وتأتي تصريحات قرقاش في أعقاب برنامج "ما خفي أعظم"، الذي بثته قناة "الجزيرة" قبل أيام، والتي قالت فيه أن الإمارات تورطت بمحاولة الانقلاب الفاشلة على الشيخ حمد بن خليفة عام 1996، بقصد إعادة والده للحكم.

شارك برأيك
إضافة تعليق
الأسم
موضوع التعليق
النص