عودة قيادة المجلس الانتقالي الجنوبي برئاسة اللواء عيدروس الزُبيدي إلى العاصمة عدن

عادت قيادة هيئة رئاسة المجلس الانتقالي الجنوبي برئاسة رئيس المجلس اللواء عيدروس قاسم الزُبيدي اليوم إلى العاصمة عدن لمشاركة أبناء الجنوب احتفالات ومليونية الذكرى الـ "54" لثورة الـ 14 من أكتوبر المجيدة التي سيحتضنها شارع مدرم بمديرية المعلا في عدن.

وعاد رئيس المجلس الانتقالي الجنوبي اللواء الزُبيدي، ومعه نائبه الشيخ هاني بن بريك وأعضاء هيئة رئاسة المجلس اللواء الركن أحمد سعيد بن بريك، والشيخ صالح بن فريد العولقي، وأحمد حامد لملس واللواء سالم السقطري، قادمون من خارج الوطن بعد زيارات عمل خاصة بكسب الدعم والاعتراف الخارجي بالمجلس الانتقالي الجنوبي، وتعزيز خطوات ومستقبل المجلس وصولاً إلى تحقيق أهداف الجنوب والجنوبيين باستعادة وبناء الدولة الجنوبية.

وأكدت قيادة المجلس الانتقالي الجنوبي، أن المجلس سيلتئم بكافة أعضاءه من خلال عقد اجتماعات متواصلة في الأيام القادمة، كما سيشاركون في فعالية 14 أكتوبر بساحة المعلا، التي دعا إليها المجلس الانتقالي وسيشارك فيها الجنوبيون من كافة مناطق ومحافظات الجنوب، لإرسال رسالة قوية إلى العالم تؤكد بأن الجنوبيين يداً واحدة وجسداً واحداً، وأن شعب الجنوب سيواصل مسيرته الثورية المطالبة بالاستقلال وإقامة الدولة الجنوبية على كامل تراب الجنوب بحدود عام 1990م.

شارك برأيك
إضافة تعليق
الأسم
موضوع التعليق
النص