تفاصيل قصة شاب يمني عُثر على جثته "مقطعة" إلى أجزاء وتورط زوجته "الهندية" في الجريمة

عثر مواطنون على جثة مالك مستوصف خاص مرمية في أحد خزانات المياه بمديرية السوادية بمحافظة البيضاء. وأكدت مصادر محلية متطابقة أنه تم العثور على جثة الشاب (طلال عبده مهدي الوصابي) الذي يملك مستوصف "الأمل" بالشراكة مع زوجته طبيبة هندية في مديرية السوادية ، عثر على جثته مقطعة إلى أجزاء تم وضعها في حقيبة ثم رميها في خزان مياه أرضي . 
وأوضحت المصادر أن العاملين في المستوصف وعدد من المواطنين وأصحاب المحلات المجاورة تفاجأوا يوم أمس برائحة مزعجة من خزان المياه ، وبعد إحضار أحد العمال ونزوله إلى خزان المياه لتنظيفه ، تفاجأ الجميع بأنها جثة الوصابي ! . 
وتشير أصابع الاتهام إلى زوجة المجني عليه الطبيبة الهندية والتي اختفت من المستوصف في ظروف مفاجأة ولم يتم العثور عليها حتى كتابة الخبر.
 وأشارت المصادر إلى وجود خلاف سابق بين الوصابي وزوجته الطبيبة الهندية وشريكته في المستوصف الصحي ، وتم حل الخلاف بينهما قبل أكثر من شهر .

 

 

شارك برأيك
إضافة تعليق
الأسم
موضوع التعليق
النص