تعرف على المخترعة اليمنية التي كرمها الرئيس هادي لحصدها جوائز عالمية كبرى وماذا أهدته

في لفتة كريمة عبرت عن مدى اهتمام القيادة السياسية ممثلة بالرئيس عبدربه منصور هادي بالعلم وبالبحث العلمي وتشجيع المبدعين ممن يؤمل فيهم النهوض باليمن لتواكب المتغيرات المتسارعة في دول العالم المتقدمة علميآ وتكنولوجيآ وصناعيآ كرم فخامة الرئيس المشير عبدربه منصور هادي المبدعة اليمنية دينا المشهري صاحبة الإنجازات المتتالية في الاختراعات العلمية ليس داخل اليمن بل في الخارج .

 

وجرى تكريم رائدة الابتكارات العلمية دينا المشهري من قبل فخامة رئيس الجمهورية المشير عبدربه منصور هادي بعد ان وجه الدعوة لها لمقابلته واستقباله لها اليوم في مكتبه بالرياض نظير ما قدمته الباحثة من جهود دؤوبة في البحث العلمي واكتشاف علاجات طبية تم تسجيلها براءات الاختراع لها في عدد من الدول مثل تايلاند والمانيا وكوريا الجنوبية وغيرها نالت عليها العديد من الشهادات والجوائز المحلية والدولية في الابتكارات العلمية والطبية وتمثيلها للبلد في العديد من المؤتمرات والمحافل الدولية وآخرها حصولها على درع مؤتمر الأبحاث الطبية في تايلاند والذي أهدته لرئيس عبدربه منصور هادي .

 

من جانبه أشاد الرئيس عبدربه منصور هادي رئيس الجمهورية خلال لقاءه بالباحثة وتكريمها  بدور الشباب باعتبارهم بناة المجتمعات والدول  في الإسهام في بناء الوطن وترسيخ دعائمه ليكون متينآ وقادرآ على مواكبة الحاضر والمستقبل، مؤكدآ ان الاهتمام بالشباب وقطاع المرأة كان من اولويات توجهات القيادة السياسية التي حرصت ان يكون للشباب والمرأة تمثيلهم الذي يستحقونه ترجمة لنتائج مخرجات الحوار الوطني التي أولت الشباب والمرأة مكانتهم التي يستحقونها في المجتمع .إلى ذلك عبرت المبدعة دينا المشهري عن سعادتها بهذا التكريم الذي اعتبرته تاجآ على رأسها ،وحافزآ لبذل مزيدآ من الجهود في المستقبل خدمة لشعبها ووطنها شاكرة فخامة الرئيس الذي يولي الإبداع والمبدعين جل اهتمامه .

 

الجدير ذكره ان المخترعة والباحثة اليمنية دينا سيف عبده المشهري من أبناء محافظة تعز وحاصلة على درجة البكالوريوس في الكيمياء العامة لكلية العلوم التطبيقية جامعة تعز للعام 2010 – 2011 م .وحاصلة على شهادة شكر وتقدير من جامعة تعز لابتكارها المتميز ولتقديمها أفضل بحث علمي تطبيقي جامعي لعام 2010-2011م . الأختراعات ، كما ابتكرت مستحضر التجميل من مواد طبيعية عشبية أولية أساسها عسل النحل ، واستطاعت من نبات عشبي استخلاص مادة علاجية لها دور هام في كسب الجسم مناعة وأيضافي تنشيط الخلايا البلعمية (الأكولة) وكذلك القيام بعمل تلك الخلايا إذا كانت نسبة تواجدها في الجسم ضئيل، وحاليا تدرس عمليا الصيغة البنائية لتلك المادة ، كما استطاعت استخلاص مادة علاجية من نبات عشبي لها دور هام في التخلص من الأورام الناتجة عن تكسر العظام، وتمزق حبال القدم. حازت على الجائزة الكبرى للإتحاد العالمي للمخترعين من دولة ألمانيا وذلك في المؤتمر العالمي للمخترعين الذي أقيم في كوريا الجنوبية في مايو 2014 م. ومنحتها دولة كوريا الجنوبية ميداليتين ذهبية وأخرى فضية حيث منحت الأولى نظير اختراعاتها التي شاركت بها في المؤتمر كما منحت الميدالية الفضية في اختراعين الأول عبارة عن مواد تجميلية طبيعية 100% خالية من المواد الكيميائية السامة والثاني اختراع علاج لمرض السكر ..

شارك برأيك
إضافة تعليق
الأسم
موضوع التعليق
النص