طائرة مروحية بحجم علبة سجائر

 

حياة عدن / متابعات

 طوّرت شركة نروجية طائرة مروحية صغيرة لا يتعدى حجمها حجم علبة سجائر لكن التجارب عليها أثبتت نجاحها ما يعني انه من الممكن ان تستخدم لتزويد الجنود في ساحة المعركة في المستقبل بمعلومات استخبارية من دون أن يلمحها أحد. وذكرت صحيفة "دايلي مايل" البريطانية ان مهندسي "النانوكوبتر بي دي ـ 100 بلاك هورنيت" حرصوا على أن يكون حجمها صغيراً وخفيفة جداً وأن تتمكن من تخفيف سرعتها والإسراع بشكل أكبر عند الضرورة.

وتزن الطائرة 0.5 غرامات فقط ما يعني انها أصغر من لعبة الطائءرة المروحية التي تستخدم بطارية لتشغيلها. وتحتوي الطائرة المروحية على محرك كهربائي وفيها 4 شفرات دوارة كما تحمل كاميرا صغيرة وتطير بسرعة 32 كيلومتراً في الساعة.

وأجريت على المروحية الصغيرة اختبارات ناجحة في أماكن مغلقة ومفتوحة يوجد فيها هواء خفيف جداص؟ وقال رئيس مصنفي شركة "بروكس دايناميكس" النروجية المتخصصة في إنتاج الأشياء الصغيرة جداً بيتر مورن "يمكن حمل هذه المروحية في الجيب وإطلاقها في ثوان، والواقع ان قيمتها تبرز في أوضاع محددة مثل الكشف عن مناطق معادية أو داخل مبنى انتشر فيه وباء ما". وأضاف مورن "سنطور مروحيات مدنية وعسكرية من "بلاك هورنيت" لكنها لن تباع إلا إلى الحكومات والوكالات".

شارك برأيك
إضافة تعليق
الأسم
موضوع التعليق
النص